منوعات

لعبة ماين كرافت



لعبة ماين كرافت من الألعاب الشهيرة على أجهزة الكمبيوتر والتي تأخذ اللاعب في عالم جديد له قواعده الخاصة، فمنذ أول إطلاق لها وقد لاقت إقبال كبير، وهي لعبة مسلية للغاية بها مراحل مختلفة وتتضمن بداخلها عدد من اللعب الصغيرة والمهام المثيرة التي يقوم بها اللاعب، وقد تم إطلاق أكثر من نسخة منها لما لاقته من نجاح وإقبال كبير، ولذلك في مقالنا اليوم سوف نتحدث بالتفصيل عن لعبة ماين كرافت ونتعرف عنها أكثر.

معلومات عن لعبة ماين كرافت وتاريخ تصميمها

لعبة ماين كرافت واحدة من الألعاب المميزة منذ إصدارها  والتي لم تفقد شعبيتها حتى وقتنا هذا، بل أن شعبيتها تزداد مع مرور الوقت، وفيما يلي نتعرف على بعض المعلومات المتعلقة بها:

  • لعبة ماين كرافت تم تصميمها من قبل ماركوس بيرسون وهو مطور سويدي ولقبه وشهرته هو نوتش.
  • قام ماركوس بيرسون بإنشاء شركة خاصة تابعة له تعمل على تطوير اللعبة، وتم تسميتها باسم موجانغ ومع أول ظهور لها لاقت إقبال كبير.
  • لم تكن عملية التطوير سهلة، فقد مرت اللعبة بعدة مراحل على مدار عدد من السنين لتصبح بشكلها الحالي المتعارف عليه والذي يجلب آلاف من اللاعبين.
  • أول نسخة تم إطلاقها للعبة ماين كرافت كانت في عام 2009 تحديدًا في التاسع عشر من شهر مايو.
  • وفي العام الذي يليه تم إطلاق النسخة التجريبية من اللعبة بتاريخ 20 ديسمبر، ومن ثم تم إصدار نسخة أخرى يطلق عليها ماين كرافت وعنوانها هو بوكيت إيديشين وتم توفيرها على نظام الآي أو أس ونظام الأندرويد وكان ذلك في عام 2011م.
  • لم تكن عملية توفير اللعبة على نظام الأندرويد بهذه السهولة، حيث كانت الشركة تعمل على توفير أفضل نسخة للأجهزة، ولذلك في البداية تم توفيرها فقط على أجهزة الأسبريا بلاي، وبعد فترة من الوقت تم إطلاق اللعبة لتكون على كل أجهزة نظام الأندرويد وأصبح من السهل تحميلها ولعبها على الهاتف المحمول في أي وقت.
  • أخيرًا تم توفير اللعبة على أجهزة الأكس بوكس وتم إطلاق النسخة الأولية منها عام 2012م، وتم تنزيل اللعبة على أجهزة بي أس 4 وبي أس 3 في عام 2013م.
  • في عام 2014م تم تنزيل أول نسخة من اللعبة على PSVITA.

طريقة لعب لعبة ماين كرافت

طريقة لعب لعبة ماين كرافت فهي مسلية للغاية وتأخذك في عالم أخر افتراضي خاص بك وتكون أنت المتحكم به، واللعبة بها نظامين أساسيين يمكن اختيار أحدهما للعب به وهما:

  • النظام الأول Survival النجاة: هذا نظام حماسي أكثر من كونه نظام إبداعي، حيث يكون للاعب فرص حياة ويجب عليه أن يحافظ على حياته طول فترة اللعب فيأمن نفسه جيدًا من الوحوش التي قد تهجم عليه وأن يتناول قدر كافي من الطعام أيضًا، في هذا النظام يجب على اللاعب أن يقوم باستغلال الوقت جيدًا ففي بداية اللعبة سوف يجد نفسه في مكان غريب عليه أن يسير ويستكشف المكان جيدًا، وأثناء ذلك يعمل على تجميع الموارد التي يحتاج إليها فيجب أن يقوم بتقطيع الأشجار للحصول على الخشب والتنقيب في باطن الأرض لاستكشاف المعادن والفحم والماس أيضًا، وسوف يقابل اللاعب في فترة النهار الكثير من الحيوانات الأليفة وعليه الاستفادة منها فبعضها يعتمد عليه في الغذاء والبعض الآخر يستخرج منه الموارد التي تلزمه، وفي فترة الليل يجب على اللاعب الاختباء جيدًا من الوحوش والدفاع عن نفسه بالأدوات التي صنعها مسبقًا.
  • النظام الثاني Creative الإبداع: هذا النظام محبب أكثر لمن لا يحبون التشويق والإثارة ولديهم طاقة إبداعية، حيث يساعدهم على إخراج مهاراتهم الفنية والمعمارية، فهذا النظام لا يركز على الحياة فاللاعب لن يتعرض لفقدان حياته ولن يواجه خطر مثل نظام النجاة، كما أن اللاعب لن يقوم بجمع المواد التي يستخدمها في البناء، فسوف يحصل على كمية كبيرة منها عند بداية اللعبة، وكل ما عليه فعله هو الإبداع واستخدام المواد المتوفرة لديه في تصميم المباني الهندسية الساحرة بالنمط الذي يحبه، سواء كانت من ابتكاره أو مقلده.

الأنماط الخاصة بلعبة ماين كرافت

لا تقتصر لعبة ماين كرافت على النظامين الذين قمنا بذكرهما فقط، فهما النظامين الأساسيين ولكن هناك عدة أنظمة أخرى يفضلها اللاعبون أيضًا وهي:

  • نظام Hardcore mode: هو نظام مشابه تمامًا لنظام النجاة، حيث يتطلب من اللاعب تجميع الموارد التي يحتاجها والحفاظ على حياته طوال فترة اللعب، ولكن في هذا النظام لا يملك اللاعب سوى حياة واحده فقط، وعندما يتم قتله من قبل الوحوش أو بسبب عدم تناوله ما يكفي من الطعام، فيعود اللاعب لنقطة البداية مرة أخرى، حيث يفقد اللاعب كل ما قام بتجميعه ويتم هدم كل ما بناه طوال فترة اللعبة، ولذلك يعتبر هذا النظام الأصعب في اللعبة، ولكن على الرغم من ذلك فهناك عدد كبير من محبي المغامرة يقومون باستخدامه بكثرة، ولكن على أي حال لا يفضل بدأ اللعبة به فهو يحتاج إلى محترفين قد تدربوا على اللعبة كثيرًا.
  • نظام Spectator mode: هو أسهل وأبسط نظام في اللعبة، حيث يتجول اللاعب في العوالم المختلفة التي صنعها أصدقائه، ليطلع على مهاراتهم في اللعبة، ولكن لا يكون له أي صلاحية في تغير العالم الذي يزوره فهو فقط يستكشفه دون أن يغير به أي شيء.
  • نظام Adventure mode: هذا النظام يشبه بعض الشيء لنظام Spectator mode الذي يسبقه حيث يكون اللاعب فيه في جولة استكشافية لعالم لعبة ماين كرافت الكبير جدًا، ولكن الفارق بين هذا النظام أنه أكثر حماسًا مما يسبقه حيث يكون اللاعب مكلف بعمل بعض المهام المختلفة أثناء استكشافه للعبة، وهو ما يجعله يكتسب خبرة أكبر ويستمتع كثيرًا أثناء قيامه بالمغامرات المختلفة، وكل مغامرة يدخل بها اللاعب لها هدف خاص يجب تحقيقه لينتقل إلى الهدف الآخر فيما بعد.

مميزات لعبة ماين كرافت

لعبة ماين كرافت من الألعاب المميزة التي جلبت العديد من اللاعبين إليها بفضل اختلافها عن أي لعبة أخرى وهي تضم عدد كبير من المميزات نذكر منها:

  • في البداية اللعبة متوفرة على أنظمة الويندوز وأنظمة الأندرويد، وهذا يجعلها من الألعاب القليلة المناسبة للعب من خلال أجهزة الكمبيوتر أو الهاتف المحمول على حسب رغبة اللاعب، وفي الحالتين يمتلك اللاعب نفس الصلاحيات في اللعبة.
  • سهولة تحميل اللعبة على أجهزة الكمبيوتر أو الهاتف المحمول، وتوافرها بالإصدار الحديث لها.
  • أما عن لعبة ماين كرافت نفسها فهي من الألعاب الشيقة جدًا والمثيرة في نفس الوقت، فهي تأخذ اللاعب في عالم مختلف تمامًا عن عالم الألعاب الأخرى.
  • تصميم اللعبة قد يبدو بدائي لأن الرسومات بها تتكون من بيكسلات، ولكن هذا التصميم ليتناسب مع طبيعة اللعبة كثيرًا وسوف يعتاد اللاعب عليه في وقت قصير.
  • لعبة ماين كرافت لا تتضمن قواعد تقيد اللاعبين، فكل لاعب له عالمه الخاص يقوم بتصميمه كما يشاء ويتبع قواعده الخاصة دون تقيد، وهو ما يمنح اللاعبين شعور بالانطلاق والحرية أثناء لعب اللعبة.
  • لا تقتصر لعبة ماين كرافت على مرحلة عمرية محددة، فهي مناسبة للجميع كبار وصغار، كما أنها مناسبة للفتيات أيضًا، وكل لاعب يقوم باختيار نظام اللعب الذي يتوافق مع رغباته وقدراته.
  • تسمح لعبة ماين كرافت للاعبين بالإبداع وإخراج مهاراتهم الفنية في البناء لتصميم المباني الهندسية المختلفة التي يرغبون بها.
  • لا تتضمن اللعبة عنف أو أشياء مضرة للأطفال، فكل ما على اللاعب فعله هو حماية حياته من الوحوش وتصميم المباني المختلفة، فلا تنمي اللعبة شعور العدوانية لدى الصغار.

المميزات الاجتماعية والتعليمية في اللعبة

على عكس العديد من الألعاب الإلكترونية للعبة ماين كرافت لها عدة مميزات تعليمية واجتماعية، تجعل من يلعبها يستفيد منها ويكتسب قدر من المعلومات بطرق مباشرة وغير مباشرة منها:

  • من الناحية الاجتماعية فهي ليست لعبة إلكترونية ينعزل بها اللاعب عن العالم والأصدقاء بل على العكس تمامًا، حيث يمكن لعب اللعبة منفردًا أو مع عدد من الأصدقاء وهو ما يجعل اللعبة أكثر تشويقًا ومتعة ويجعل اللاعب يتواصل مع عدد كبير من الأصدقاء سواء كان يعرفهم من قبل أو لا، وبالتالي فهي تساعد على تكوين صداقات جديدة.
  • تم تصميم اللعبة بعناية فاللعبة توضح تضاريس الأرض في الأماكن المختلفة حتى يتثنى للأطفال التعرف عليها واستكشاف طبيعتها، فتضم اللعبة الجبال والهضاب والسهول وأغلب التضاريس، ويتعرف اللاعب عليها أثناء استكشافه للأرض للحصول على الموارد التي يحتاج إليها.
  • تعتمد اللعبة أيضًا على صناعة الأشياء التي يستخدمها اللاعب وهو ما يسمح للاعب بالتعرف على المواد الخام المصنوع منها الأدوات التي يقوم باستخدامها، ويتعرف على طريقة استخراجها من الطبيعة ومصدرها.
  • تنمى اللعبة عند اللاعبين مهارة التركيز والإبداع، بالطبع لن يتمكن اللاعب من تشيد المباني من أول مرة، ولكن مع التكرار سوف يلاحظ قدرته على تكوين أشكال هندسة ومعمارية مختلفة، وذلك من خلال الاطلاع على إبداعات اللاعبين الآخرين.
نصائح وتحذيرات عند لعب لعبة ماين كرافت

على الرغم من المميزات الكثيرة التي قمنا بذكرها للعبة ماين كرافت إلا أنه هناك عدد من النصائح التي يجب الالتزام بها عند لعب اللعبة منها:

  • يجب متابعة الأطفال الصغار عند لعب اللعبة، والتعرف على الأصدقاء الذين يلعبون معهم حتى لا يتعرف الأطفال على أصدقاء سيئون يؤثرون على سلوكهم فيما بعد، فاللعبة بمثابة مجتمع كبير منفتح.
  • اللعبة بها عدد كبير من المميزات وهو ما يجعل اللاعبون يقضون وقت كبير عليها، وهو ما قد يؤثر على صحتهم بوجه عام بسبب قضاء الكثير من الوقت أمام شاشة الكمبيوتر أو الهاتف المحمول.
  • على الرغم من الفائدة التي تقدمها اللعبة إلا إنها قد تبث في الأطفال شعور الأنانية حب السيطرة على كل شيء، فيجب توعية الأطفال أن هذا عالم افتراضي وليس حقيقي، وقوانينه لا تتبع القوانين الحقيقية، حتى لا تترك اللعبة تأثير نفسي سيء على الصغار.
  • وأخيرًا يجب التحكم في الوقت الذي يقضيه الأطفال في لعب اللعبة، لأنها تهدر وقت كبير لهم فيجب الانتباه جيدًا إلى هذا الأمر.

وفي النهاية فعلى الرغم من وجود عدد كبير من الألعاب الحديثة والتي يتم تصميمها وفقًا للفئات العمرية المختلفة، إلا أن لعبة ماين كرافت مازالت تحتفظ بمكانتها المؤثرة منذ إصدارها، وذاك لأنها ليست فقط لعبة من أجل الترفيه وقضاء الوقت، ولكن يمكن اعتبارها لعبة تعليمية أيضًا، ولا تضر الأطفال خاصًة مع معرفة مجتمع الأصدقاء الخاص بهم في اللعبة أو الاعتماد على النظام المنفرد بها، فسوف يتمكن الأطفال من تعلم العديد من المهارات من خلالها.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.